شاب الأويغور عبد الرحمن توختي يشاهد لمصيرة الاسرته

وكالة الأويغور للآنباء

03-03-2020

إعداد- ابوغفران القاراخان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا عبد الرحمن توختي. من مدينة أقسو تركستان الشرقيه. أشاهد لأهلي و اطلب مساعدة لإنقاذ اهلي الذي أعتقلت في تركستان الشرقية .هربت إلى تركية في عام 2013 في شهر إحدى عشر، وأعيش فى تركية حتى الآن.
انقطع علاقتي مع أهلي منذ سنة 2015، ولكني عرفت ابني في برنامج دوين الصينية في عام 2019 ، كان ابني فى المكان الذي مثل السجن وظهر في الدوين أن المعلم الصيني يسأل اسمه ابني: ما إسمك؟ قال إبن إسمي عبد العزيز، ثم يسأل معلم الصيني من الإبن من أين وجدت هذا الاكل؟ قال ابني وجدت من سلة القامة. ثم وضعت هذا الفيديو في الفيس والتويتر .
ثم شاهدت لإبني و أسرتي لطلب مساعدة لآنقاذهم من السجن على وكالة ب ب س و آخر. 2020 فى يناير عرفت قليلا خبرا من لأهلي ، لا أحد باقي في أهلي في بيتنا، كلهم في السجن.
ابي توختي امت عمره 67 له مراض في عينه ، لا يرى جيدا .
أمي اسمها اينور قاسم عمرها 57سنة، هي كانت مريضة سرطان.
أخي الكبير أمت توختي عمره35 سنة وله أسرة ولكني لا أعلم اي خبر عنه .
أخي الصغير مامات توختي عمره 33 سنة، و له ايضان أسرة ولا أعلم عنه أي خبر.
أختي الصغير اسمها ايجول توختي، رارزجول توختي و لهما أسرة ولا أعلم عنهما أي خبر.
زوجتي فردة ياسين وابني عبد العزيز وبنتي نادرة ولا أعلم أي خبر عنهم بعلمي. لا أحد فى البيتنا. اطلب مساعدة من اهلي ضمير حي و منظمة حقوق الإنسان ان ينقذ اسرتي و معتثلين إخوانكم في تركستان الشرقية.

الأسرته
بنته عبدالراحمان

https://www.facebook.com/863592577313809/videos/198515844802888/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *