مع غياب أي دولة إسلامية، ٢٢ دولة تدعو الصين إلى إنهاء الاعتقالات التعسفية في تركستان الشرقية

مع غياب أي دولة إسلامية، ٢٢ دولة تدعو الصين إلى إنهاء الاعتقالات التعسفية في تركستان الشرقية

وكالة الأويغور للأنباء

 

2019-07-11

 

قالت هيومن رايتس ووتش إن 22 دولة أصدرت بياناً حثت فيه الصين على وقف الاعتقالات الجماعية التعسفية وغيرها من الانتهاكات ضد الأويغور وغيرهم من المسلمين في تركستان الشرقية.

و قد أشادت هيومن رايتس ووتش بالبيان “الهام” فى مجلس حقوق الانسان المدعوم من قبل الأمم المتحدة، والذى يمثل خطوة رمزية نحو تعبير أكبر عن القلق بشأن سياسات الصين فى تركستان الشرقية.

أصدر الموقعون البيان “كرسالة” في المجلس ، ولم يصلوا إلى حد السعي للحصول على قرار من المجلس – وهذا دليل على تحديات بناء الدعم ضد الصين ذات النفوذ المتزايد.

و قد وقع البيان سفراء اليابان و ٢١ دولة غربية.

و قد لفت الأنظار عدم وجود أي دولة عربية و مسلمة ضمن الموقعين للبيان.

و قد أشار المحللون أن العلاقات الاقتصادية بين الصين و الدول الإسلامية هي الأسباب وراء خذلان تلك الدول لقضية تركستان الشرقية و التي يدين غالبية سكانها بالإسلام.

في وقت سابق، تراجعت تركيا و التي يعتبرها الأويغور وطنهم الثاني و ملجأهم الآمن عن موقفها السابق ضد سياسات الصين في تركستان الشرقية، حيث قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثناء زيارته في بكين الأسبوع الماضي أنه “لا ينبغي لأحد أن يستغل أزمة الأويغور لإفساد العلاقات الصينية التركية”. وقد كانت وزارة الخارجية التركية أصدرت في فبراير هذا العام بيانا سمت فيه سياسات الصين ضد الأويغور “عار على الإنسانية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *