دعوه الأمم المتحدة لوقف حمله القمع التي تشنها الصين علي الأويغور

دعوه الأمم المتحدة لوقف حمله القمع التي تشنها الصين علي الأويغور

دعوه الأمم المتحدة لوقف حمله القمع التي تشنها الصين علي الأويغور

وكالة الأويغور للأنباء

05-10-2019

مترجم-ابوغفران القاراخان

دعت الولايات المتحدة في يوم الثلاثاء الأمم المتحدة إلى اتخاذ إجراءاتلوقفحمله القمع التي تشنها الصين علي الأويغور في (تركستان الشرقية) شينجيانغ.

دعا نائب وزير الخارجية الأميركية جون سوليفان يوم 24 أيلول/سبتمبر دول العالم إلى الانضمام إلى الولايات المتحدة في الضغط على الصين لإنهاء المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة لشعب إقليم (تركستان الشرقية) شينجيانغ.

منذ نيسان/إبريل 2017، تحتجز الصين أكثر من مليون مسلم من أصل تركستاني في معسكرات الاعتقال في (تركستان الشرقية) شينجيانغ. وهناك تقارير موثوقة من معسكرات الاحتجاز تفيد بوقوع حالات وفاة والعمل القسري والتعذيب. وفي المعسكرات، تجبر الحكومة الصينية المحتجزين على التخلي عن هوياتهم العرقية وثقافتهم ودينهم.

وفي الاجتماع دعا سوليفان جميع الدول إلى الانضمام إلى المجتمع الدولي. حث الصين علي الوقف الفوري لحملتها علي اليوغور في (تركستان الشرقية) شينجيانغ.

في مواجهة دعاية الحكومة الصينية، دحض سوليفان فكرة أن المعسكرات في (تركستان الشرقية) شينجيانغ هي مراكز للتدريب المهني. وأشار سوليفان إلى أنالمعتقلين يشملون أطباء وأكاديميين بارزين، ورجال أعمال ناجحين وغيرهم من المهنيين، وكذلك أطفالًا صغار وأفرادًا كبار السن.” وأضاف أنالأطباء والأساتذة والأطفال لا يحتاجون إلى التدريب المهني.”

مصدر-http://weiwuer.com/?p=1141

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *